أدرار يشكركم علىالزيارة ويرحب بكم


الملتقى الوطني للصحافة
ميثاق شراكة وتعاون بين الوزارة والنقابة والفدرالية

إن الشركاء الأساسيين في قطاع الإعلام المكتوب ممثلين في:

وزارة الاتصال، النقابة الوطنية للصحافة المغربية والفيدرالية المغربية لناشري الصحف

اقتناعا منهم بالدور الأساس المنوط بالصحافة المكتوبة، من أجل مصاحبة وتعزيز البناء الديمقراطي وتكريس قيم الحرية والتسامح وصيانة التعددية والحق في الاختلاف

وتأسيسا على ما ينص عليه دستور المملكة المغربية الذي يتبنى منظومة حقوق الإنسان في بعدها الكوني، وخاصة ضمان حرية التعبير وحق المواطن في الإخبار بواسطة إعلام تعددي نزيه وموضوعي

وانطلاقا مما تمثله حرية الصحافة من ضمانة فعلية لحرية التعبير واحترام تعددية تيارات الفكر والرأي داخل المجتمع

ولتمكين الصحافة من الاضطلاع بمهمة تزويد الرأي العام بالأخبار والمعلومات، من خلال إقرار ضوابط واضحة تسمح للمهنيين بالولوج إلى مصادر الخبر

ونظرا لما تمثله ثنائية الحرية والمسؤولية، من صمام أمان ضد أي ممارسة منحرفة، تخل بنبل الرسالة الإعلامية، وتتنكر لآداب المهنة وتمس بحقوق وكرامة الأفراد والمؤسسات

ووعيا بكون الفعل الصحفي الهادف والموضوعي، وتطوير المهنة وإبداع صيغ جديدة للتنظيم الذاتي يمثل دعامة أساسية لتسريع دينامية الإصلاحات التي تشهدها بلادنا، وتمتين أسس المجتمع الديمقراطي الحداثي الذي تتطلع إليه مختلف مكونات الأمة المغربية

واعتبارا أن انبثاق مؤسسات إعلامية مهنية حرة ومسؤولة، يتطلب تطوير وعصرنة المقاولة الصحفية والرقي بالمنتوج الإعلامي والاعتناء بالأوضاع العامة للمهنيين وتحسين شروط الممارسة وصيانة الوضع الاعتباري للصحفيات والصحفيين داخل المجتمع

واقتناعا بأن الصحفيات والصحفيين، كفاعلين في قطاع بالغ الحساسية ذي ارتباط وثيق بمجال القيم والمبادئ والرأي، محتاجون إلى صيانة وضعهم الاعتباري في المجتمع وإحاطتهم بشروط الرعاية والتكريم، وصيانة استقلاليتهم وضميرهم المهني، وتأمين الحماية الاجتماعية من خلال إحداث صندوق اجتماعي

فإن الشركاء الثلاثة المومأ إليهم أعلاه، يلتزمون بالعمل على صيانة حرية الصحافة والنهوض بالأوضاع المادية والمعنوية للمهنيين والرقي بالقطاع وتحديثه ودعم الدور الذي يضطلع به في تعزيز البناء الديمقراطي

ولأجل ذلك، فإن الشركاء الأساسيين في القطاع يعلنون عزمهم على تقوية قاعدة الشراكة المنتجة وتفعيل آليات التشاور المنتظم، بما يمكن من تقوية وتثمين تدخلاتهم خدمة لحرية الصحافة ومستقبل الديمقراطية

التزام بالتوقيع على الاتفاقية الجماعية

تعلن الأطراف الثلاثة الموقعة أدناه، الالتزام بالعمل على التوصل الى سن اتفاقية جماعية، خاصة بالصحافيين، توقع قبل تاريخ فاتح أبريل 2005، بين الفيدرالية المغربية لناشري الصحف والنقابة الوطنية للصحافة المغربية

وتتضمن هذه الاتفاقية الجماعية كل المبادىء المنصوص عليها في بنود مدونة الشغل والقانون الأساسي للصحافي المهني، وتنص على احترام حقوق وواجبات الصحافيين واحترام الحق النقابي وإقرار حد أدنى للأجور ونظام الترقيات والتعويضات وخدمات اجتماعية تليق بمستوى فئة الصحافيين

وتتعهد الأطراف الثلاثة الموقعة بما ورد في عقد البرنامج الذي يعتبر التوقيع على الاتفاقية الجماعية المذكورة شرطا أساسيا لدخول العقد حيز التنفيذ

Webmaster: Oulf@kr
E-mail: adrare_ma@yahoo.fr Fax:21237263170