عقد برنامج
لتحديث المقاولة الصحفية
بين
الحكومة المغربية ممثلة في وزارة الاتصال
والفدرالية المغربية لناشري الصحف 
ديبـاجـة

تحظى وسائل الإعلام بدور متزايد في سياق التحول الديمقراطي الهام الذي يشهده المغرب ومسلسل الإصلاحات الاقتصادية والاجتماعية الذي شرع فيه خلال السنوات الأخيرة.

وفي هذا الإطار، يعتبر تحديث قطاع الصحافة الوطنية المكتوبة ضرورة أساسية بغية جعله قادرا على مواكبة التطورات المتسارعة التي تــعرفها المـمارسة الإعــلامية، وذلــك انــطلاقا من الــوعي المتنامي بأهـمية هذا القــطاع ودوره في بناء مشروع مجتـمعي ديموقراطي  وحداثي  في بلادنا.

وفي هذا الصدد، أكد صاحب الجلالة الملك محمد السادس في خطاب العرش المجــيد بتاريخ 30 يولـيوز 2004:

 "... وبما أن إصلاح الفضاء السياسي سيظل ناقصا بدون استكمال الإصلاح الشامل للمشهد الإعلامي لترابطهما العضوي في دمقرطة الدولة والمجتمع، فإننا عازمون على مواصلة الإصلاحات الأساسية للمشهد الإعلامي الوطني... منتظرين من الحكومة العمل على انبثاق مؤسسات إعلامية مهنية، حرة ومسؤولة، بما في ذلك تمكين قطاع الصحافة المكتوبة، بتشاور وتعاقد مع مختلف الفاعلين، من هيئة مهنية تمثيلية، تسهر على تنظيمه وضبطه قانونيا وأخلاقيا، وتحصينه من الممارسات المخلة بنبل رسالته".

ونظرا للدور الحــيوي الذي يقوم به هذا القطاع في ترســيخ قــيم الشــخصية المغربية والمــبادئ الــتي تتــبناها بــلادنا، المنصوص عــليها في الدستور: حقوق الإنسان ودولة الحق والقانون وحرية التعبير والتعددية؛

وحيث أن الحق في الإعلام يعـتبر إحدى الركائز الضرورية لممارسة مهــنة الصحافة، وأن الحق في الإخـبار والــوصول إلى الخــبر يعـتبر أساسيا لمــمارسة ســليمة وذات مصداقية لهذه المهنة؛

واعتبارا للبعد الاقتصادي الهام الذي أضحى يكتسيه قطاع الصحافة المكتوبة، ولاقتناع السلطات العمومية وناشــري الصحف بضرورة تزويد هذا القطاع بجميع الإمكانيات الحديثة، والاعتناء بموارده البشرية، مع الحرص على استفادته من الإجراءات المتعلقة بتأهيل الاقتصاد الوطني من أجل تأسيس ثقــافة الشــفافية والممارسة المهــنية الجادة، والمسؤولية الاجـــتماعية، والنجاعة  الاقتصادية؛

وبعد دراسة كل المقتضيات الواردة في عقد البرنامج، تم الاتفاق والتراضي بين الحكومة  المغربية ممثلة في وزارة الاتصال من جهة، والفدرالية المغربية لناشري الصحف من جهة أخرى، على وضع آليات وإمكانيات لتحديث القطاع وتأهيله، حسب الأهداف التي يرمي إليها عقد البرنامج هذا، وطبقا للبنود  التالية :

1 . اللجنة الثنائية المشتركة للصحافة المكتوبة

تحدث لجنة ثنائية مشتركة للصحافة المكتوبة تتولى دراسة ملفات المقاولات الصحفية التي تستفيد من عقد البرنامج.

 وتقوم هذه اللجنة بمنح رقم خاص بكل مقاولة صحفية يخول لها الاستفادة من أليات الدعم العمومي الذي تمنحه السلطات الحكومية.

ويمكن للجنة الثنائية المشتركة أن تسحب الرقم الذي تمنحه لمقاولة صحافية في حالة إخلالها بأحد الشروط المنصوص عليها في هذا العقد البرنامج، مع إمكانية منحه من جديد في حالة الاستجابة لهذه الشروط.

تتكون هذه اللجنة من 12 عضوا: ستة أعضاء يمثلون السلطات الحكومية وستة أعضاء يمثلون الفدرالية المغربية لناشري الصحف، يجدد ثلثهم كل سنتين، ويترأسها ممثل عن السلطة الحكومية المكلفة بالاتصال .

تعد هذه اللجنة نظامها الداخلي الذي يحدد طريقة عملها، وتعين كتابة دائمة للتتبع.

 ويمكن لهذه اللجنة أن تدعو لحضور اجتماعاتها ممثلين عن قطاعات حكومية أوهيئات مهنية أوغيرها، كلما رأت فائدة في ذلك.

          يحدد الملحق رقم 1 لهذا العقد تشكيل هذه اللجنة وشروط الحصول على الرقم المذكور.

تحدث اللجنة الثنائية المشتركة للصحافة المكتوبة لجنة فرعية لتحديد معايير احتساب الدعم العمومي، تتكون من ممثلي وزارة الاتصال ووزارة المالية والفدرالية المغربية لناشري الصحف.

2 . التنظيم المهني للصحافة المكتوبة

يعمل الطرفان بتنسيق مع الهيئات المهنية والنقابية ذات الصلة على التشاور من أجل دراسة إحداث الإطار المهني الملائم الذي سيعهد إليه بتنظيم المهــنة وضبطها قانونــيا وأخلاقيا، وتحصينها من الممارسات المخلة بنبل رسالتها. وذلك كما ورد في خطاب جلالة الملك بمناسبة عيد العرش المجيد في 30  يوليوز 2004.

3 . لجنة توزيع الصحف

يعمل الطرفان على إحداث لجنة لدراسة إمكانية تحسين شروط توزيع الصحف تتكون من ممثلي وزارة الاتصال وناشري الصحف وذلك بتنسيق مع موزعي الصحف.

تهدف هذه اللجنة إلى وضع استراتيجية محددة وعملية لتنمية قراءة الصحافة الوطنية بالمغرب والخارج، كما تعمل على رفع جميع العراقيل التي قد تعوق حرية التوزيع أو المنافسة الشريفة في هذا القطاع.

ويمكن للجنة أن تدعو لحضور اجتماعاتها ممثلين عن قطاعات حكومية وهيئات مهنية أو غيرها، كلما رأت فائدة في ذلك.

يحدد الملحق رقم 2  تشكيل هذه اللجنة.

4 . تأهيل المقاولة الصحفية

توقع اتفاقية بين وزارة الاتصال والفدرالية المغربية لناشري الصحف والوكالة الوطنية للنهوض بالمقاولات الصغرى والمتوسطة لمواكبة مسلسل تأهيل المقاولات الصحفية وكذا تنمية خدمات الفدرالية المغربية لناشري الصحف باعتبارها جمعية مهنية تمثل القطاع.

تشمل هذه الاتفاقية مجالات التكوين والتحديث والتنظيم والتجهيز والدراسات والمساعدة القانونية والجبائية وضمان القروض لدى المؤسسات البنكية.

ويمكن أن تستفيد الفدرالية المغربية لناشري الصحف والمقاولات الصحفية بصفة جماعية أو منفردة من آليات متكاملة للدعم محددة في الملاحق التالية:

- مساعدة الفدرالية المغربية لناشري الصحف (الملحق رقم 3

- المساعدة المباشرة للمقاولات الصحفية (الملحق رقم 4

- آليات التمويل (الملحق رقم 5).

5 . الدعم العمومي

يمنح الدعم العمومي المباشر للمقاولات الصحفية في حدود الاعتمادات المفتوحة سنويا في شكل إعانة للمشاركة في تمويل برامج التحديث والنفقات الضرورية، لتسيير وتجهيز هذا النوع من المقاولات، مثل شراء الورق ومصاريف الهاتف والفاكس وبعض الخطـوط الخـاصة كالأنترنيت وخدمات إيواء مواقع الإنترنيت (lhbergement des sites) ونفقات نقل الجرائد بالخارج.

يمنح الدعم المذكور للمقاولات الصحفية التي تتوفر على رقم اللجنة الثنائية المشتركة للصحافة.

تستفيد كذلك المقاولات الصحفية من أثمنة تفضيلية لتنقل الصحفيين ونقل الصحافة الوطنية داخل المغرب وخارجه.

       تتولى اللجنة الفرعية المنبثقة عن اللجنة الثنائية المشتركة للصحافة المكتوبة تحديد معايير طريقة احتساب توزيع الدعم العمومي، وتعرض نتائج أشغالها على اللجنة الثنائية المشتركة للصحافة للمصادقة عليها.  ويحدد الملحق رقم 6 طريقة احتساب هذا الدعم.

يمكن لهذه اللجنة أن تخصص جزء من الدعم العمومي، بصفة استثنائية و لمدة محدودة لمقاولات لا تتوفر على رقم اللجنة الثنائية المشتركة للصحافة المكتوبة، لمساعدتها على استيفاء الشروط الضرورية.

6 . مكتب التحقق من روجان الصحف

تعمل المقاولة الصحفية التي تتوفر على رقم اللجنة الثنائية على الانخراط في مكتب التحقق من روجان الصحف.

7 . اللجنة الجبائية للمقاولات الصحفية

تحدث لجنة جبائية للمقاولة الصحفية تتكون من ممثلين عن السلطات العمومية والفدرالية المغربية لناشري الصحف.

تتولى هذه اللجنة دراسة القضايا والإجراءات الجبائية المتعلقة بقطاع الصحافة المكتوبة وتقدم بخصوصها الاقتراحات والحلول العملية للتخفيف من حدتها وثقل أثرها على المقاولة الصحفية.

يمكن لهذه اللجنة أن تستعين بالخبرات الضرورية لتحقيق هذه الغاية.

يحدد الملحق رقم 7  تشكيل هذه اللجن

8 . التكوين المهني و تنمية الكفاءات

من أجل تحسين الإنتاجية في قطاع الصحافة تعمل وزارة الاتصال على وضع مخطط للتكوين يحدد باتفاق مع المكتب الوطني للتكوين المهني وإنعاش الشغل والفدرالية المغربية لناشري الصحف يهم جميع أصناف المستخدمين في القطاع.

ينجز هذا المخطط التكويني طبقا للمقتضيات والإجراءات المتعلقة بنظام العقود الخاصة بالتكوين.

ولهذا الغرض توقع اتفاقية خاصة بين وزارة الاتصال والمكتب الوطني للتكوين المهني وإنعاش الشغل والفدرالية المغربية لناشري الصحف.

إلى جانب ذلك يوضع أيضا، في إطار شراكة بين الفدرالية المغربية لناشري الصحف والنقابة الوطنية للصحافة المغربية والمعهد العالي للإعلام والاتصال التابع لوزارة الاتصال، مخطط للتكوين المستمر.

تلحق اتفاقيات التكوين هذه بعقد البرنامج.

9 . الإشهار في الصحافة المكتوبة

تعمل وزارة الاتصال في إطار خطة عمل لتشجيع الإشهار في الصحافة المكتوبة على اتخاذ الإجراءات التالية:

v    المساعدة على تحصيل مستحقاتها المتعلقة بنشر الإعلانات الإدارية المترتبة على المؤسسات العمومية؛

v    وضع آليات ناجعة وإجراءات سريعة لأداء أثمنة الإعلانات الإدارية؛

v    مراجعة أثمنة الإعلانات الإدارية في الصحافة المكتوبة، في اتجاه الرفع من قيمتها حسب الإجراءات الجاري بها العمل؛

v    السهر على تنظيم سوق الإشهار على مستوى الأثمنة خاصة في الصحافة المكتوبة والسمعي البصري، والمحافظة على حصة الصحافة المكتوبة في السوق؛

v    الحد من عمليات الإشهار العمومي المجاني أوبأثمنة منخفضة بالصحافة المكتوبة؛

v    السهر على التوزيع العادل للإعلانات الإدارية بين المقاولات الصحفية.

10 . الاستفادة من مجال ضمن بوابة المغرب الرسمية

يمكن للمقاولات الصحفية المغربية التي تتوفر على رقم، والتي تعبر عن رغبتها في ذلك، أن تستفيد من مجال في إطار بوابة المغرب الرسمية لتسهيل توفرها على موقع في شبكة الأنترنيت واندماجها في التطورات التكنولوجية الحديثة.

وسيتم توقيع اتفاقية في هذا الشأن بين كل من وزارة الاتصال والوزارة المنتدبة لدى الوزير الأول المكلفة بالشؤون الاقتصادية والعامة والفدرالية المغربية لناشري الصحف.

11 . تعزيز تنظيم المهنة

تعمل الفدرالية المغربية لناشري الصحف على دعم مضامين عقد البرنامج هذا، وذلك بِحثّ المقاولات الصحفية على الالتزام به، كما تعمل على تنظيم أنشطة تعبوية وتحسيسية من أجل تشجيع المقاولات الصحفية على تحديث تنظيمها وطرق تسييرها والنهوض بوضعية العاملين بها.

12 . تنفيذ عقد البرنامج

 يوقع عقد البرنامج هذا بين الحكومة المغربية ممثلة في وزارة الاتصال والفدرالية المغربية لناشري الصحف.

يشكل عقد البرنامج هذا الإطار العام من أجل تحديث وتنمية قطاع الصحافة المكتوبة ببلادنا.

يعمل الطرفان على عقد اجتماع سنوي لتقييم مدى تنفيذ بنود هذا العقد، ويحضره ممثل عن النقابة الوطنية للصحافة المغربية بصفة ملاحظ.

تمتد صلاحية هذا العقد لمدة خمس سنوات، قابلة للتجديد.

يخضع هذا العقد إلى تحيين كلما دعت الضرورة إلى ذلك باتفاق بين الطرفين.

يدخل هذا العقد حيز التنفيذ ابتداء من تاريخ فاتح أبريل 2005، وتسري مقتضياته بأثر رجعي ابتداء من فاتح يناير 2005.

الصخيرات، بتاريخ الجمعة 11 مارس 2005 

        محمد نبيل بنعبد الله                                      عبد المنعم دلمي

           وزير الاتصال                             رئيس الفدرالية المغربية لناشري الصحف

  الناطق الرسمي باسم الحكومة

 مـلاحـق

ملحق 1

اللجنة الثنائية المشتركة للصحافة المكتوبة

تتكون اللجنة الثنائية المشتركة للصحافة من:

 -  ستة ممثلين عن السلطات الحكومية موزعين كما يلي:

-  خمسة ممثلين عن السلطة الحكومية المكلفة بالاتصال.

-  ممثل واحد عن السلطة الحكومية المكلفة بالمالية.

-  ستة ممثلين عن ناشري الصحف، تعينهم الفدرالية المغربية لناشري الصحف .

ويشترط للحصول على رقم اللجنة ما يلي:

1 - أن تكون الجريدة أو المقاولة الصحفية في وضعية سليمة إزاء القوانين الجاري بها العمل؛

2- باستثناء الجرائد الحزبية، أن تكون المقاولة خاضعة لقانون الشركات المغربي وأن يكون مقرها الاجتماعي فوق التراب الوطني؛

3- أن تكون الجريدة ذات طابع إخباري عام وطني أو جهوي؛

4- ألا تتعدى المساحة المخصصة للإشهار نصف الجريدة كمعدل سنوي؛

5- أن تكون الجريدة موجهة للعموم بثمن محدد أو عن طريق الاشتراك؛

6- أن توقع الاتفاقية الجماعية الخاصة بالصحافيين بعد إقرارها من طرف الفدرالية المغربية         لناشري الصحف والنقابة الوطنية للصحافة المغربية، في تاريخ أقصاه 1 أبريل 2005؛

7- أن تشغل الجريدة كحد أدنى:

     ـ إذا كانت يومية رئيس تحرير و سبعة صحافيين مهنيين و سبعة مستخدمين؛

     ـ إذا كانت أسبوعية رئيس تحرير وأربعة صحافيين مهنيين وخمسة مستخدمين؛

     ـ إذا كانت يومية جهوية رئيس تحرير وثلاثة صحافيين مهنيين ؛

     ـ إذا كانت أسبوعية جهوية رئيس تحرير وصحافيان مهنيان ؛

8 - أن تكون الجريدة منتظمة الصدور،  وفي حالة إحداثها لأول مرة أن تصدر لمدة سنتين،

9- أن تنشر حسابات الاستغلال سنويا؛

10  - أ ن تنشر كمية السحب في كل عدد.

ملحق 2 

لجنة توزيع الصحف

تتكون لجنة توزيع الصحف من:

ممثلين إثنين عن وزارة الاتصال؛

ممثلين إثنين عن الفدرالية المغربية لناشري الصحف؛

ممثل عن الشركة الشريفة للتوزيع و الصحف (sochEpress)؛

ممثل عن الشركة العربية الإفريقية للتوزيع والنشر والصحافة (SAPRESS).

ملحق 3

مساعدة الفدرالية المغربية لناشري الصحف

تستفيد الفدرالية المغربية لناشري الصحف كجمعية مهنية ضمن البرنامج الوطني للتأهيل من المقتضيات المتعلقة بتقوية خدمات الجمعيات المهنية خاصة في:

* إعداد الدراسات القطاعية بهدف تشخيص الوضعية الحالية للقطاع وتمكين المقاولات الصحفية من جميع المعلومات الضرورية حول الطاقات المتواجدة و استراتيجيات التنمية وكذا تطورات السوق والتقنيات الحديثة.

* تطوير وتنفيذ برامج المساعدة المالية و التقنية

* تقديم خبرة قصيرة المدى لتطوير خدمات الجمعية في:

    - تشخيص الحاجيات

    - المساعدة على تحديد و تنفيذ مخطط العمل الذي يهدف دعم مكانة الفدرالية                    
              وتعزيزها وتنمية قطاع الصحافة

* وضع أنظمة إعلاميائية (systmes dinformation)

* تنفيذ الإجراءات التنموية للقطاع

* وضع برامج المصاحبة الجماعية لفائدة أعضاء الفدرالية المغربية لناشري الصحف.

ملحق 4     

المساعدة المباشرة للمقاولات الصحفية

بمقتضى هذه الاتفاقية تستفيد المقاولة الصحفية في إطار البرنامج الوطني للتأهيل من تحديد و تنفيذ برامج المساعدة الشاملة (التقنية والمالية).  

  التشخيص الاستراتيجي:

-  للتعرف على نقط ضعف وقوة المقاولة،

-  لتحديد موقع المقاولة التنافسي على الصعيد الوطني و الدولي،

-  لوضع مخطط تأهيل على المدى القصير، المتوسط والبعيد الأمد.

  مخطط الأعمال:

       - يقترح خيارات الاستثمار (المادية وغير المادية)،

       - يحدد الميزانية المتوقعة،

       - يضع تصور التمويل الأكثر ملاءمة،

       - يدرس مردودية الاستثمارات المزمع إنجازها،

       - يحدد جدولة زمنية للتنفيذ.

  تنفيذ مخطط التأهيل:  

تبعا للتشخيص الاستراتيجي و مخطط الأعمال المنجزين، يمكن تحديد بصورة واضحة حاجيات المقاولة بخصوص:

      - الاستثمارات المادية ذات الصلة بتحديث آليات الإنتاج،

- الاستثمارات غير المادية التي سيكون لها أثر على تقييم تنافسية المقاولة مثل:

* إدخال التقنيات الحديثة في الإنتاج

* تحسين نظام المحاسبة و دعم القدرة على التحكم في النفقات

* إدخال إصلاحات مالية بهدف تسهيل الحصول على القروض

* تطوير الكفاءات و تحسين طرق التدبير

* تطوير كفاءات التسويق

* إدخال التقنيات الحديثة للإعلام و الارتقاء بالمعلومات الإلكترونية

* تطوير الشراكات والتحالفات الوطنية و الدولية

ملحق 5

آليـات التمويـل

تستفيد المقاولة الصحفية من آليات التمويل التالية

1  خطوط الاعتماد الأجنبية:

في إطار الاتفاقيات الثنائية الموقعة بين المغرب وبعض دول الاتحاد الأوربي، يمكن للمقاولات الصغرى والمتوسطة أن تستفيد من أربعة خطوط اعتماد أجنبية وضعت رهن إشارتها لتمويل، في أجل متوسط، شراء معدات وخدمات من أصل تلك الدول الموقعة على الاتفاقيات. ويتعلق الأمر ب:

 خط الاعتماد الإيطالي.

 خط الاعتماد الفرنسي.

 خط الاعتماد البرتغالي.

 خط الاعتماد الألماني.

2       . خط اعتماد رأسمال المجازفة:

يهدف رأسمال المجازفة إلى تعزيز الأموال الخاصة للمقاولة المرشحة للتأهيل وتعويض الخصاص في قدرات تمويلها الذاتي.  

3       . صناديق الضمان:

تمكن صناديق الضمان من تسهيل ولوج الشركات إلى القروض البنكية لتمويل برامجها الاستثمارية.

و تتمثل صناديق الضمان التي يمكن أن تستفيد من خدماتها المقاولة الصحفية في:  

  صندوق ضمان قروض التأهيل "FOGAM ": يسهل حصول المقاولات على القروض البنكية بشروط امتيازية ليمكنها من تمويل برامج تأهيلها في حدود 70 في المائة كحد أقصى من التكلفة.

     حصة الضمان تصل إلى حدود 60  في المائة من القرض الأصلي مع إضافة ستة أشهر من الفوائد البنكية. عمولة الضمان محددة في 0,25 في المائة في السنة من جاري القرض. تحدد الضمانات حسب المخاطرة التي يتم تقييمها من طرف البنك وصندوق الضمان المركزي.

   صندوق ضمان الصناعات ذات الطابع الثقافي "FGIC":  يسهل التمويل البنكي للمقاولات الصغرى والمتوسطة العاملة في ميادين الصناعات ذات الطابع الثقافي، لمشاريع الاستثمار المادية أو غير المادية، مشروع إنتاج، مشروع اقتناء المعامل، عمليات تعزيز رأسمال المتداول المرافق لمشروع الاستثمار.

     المجالات المستفيدة: الصحافة المكتوبة، نشر الكتب، إنتاج وتوزيع مضامين الوسائط المتعددة (multimedia).

     الحصة المضمونة: إلى حدود 70 في المائة من جاري عملية الضمان التي تطبق على المبلغ الرئيسي للقرض لمدة محدودة في 7 سنوات.

4 . الصناديق الخاصة بالتأهيل:

تم إحداث صناديق خاصة موجهة لتمويل برامج تأهيل المقاولات. وتعتبر هذه الصناديق عموما آليات للتمويل المشترك بين الدولة والأبناك وبعض الممولين الأجانب   

  الصندوق الوطني للتأهيل "FOMAN": لتمويل برامج تأهيل المقاولات الصناعية، لتغطية الاستثمارات المادية والمساعدة التقنية:

v    المساعدة التقنية لفائدة المقاولات بواسطة مستشارين من أجل تحسين تنافسيتها. يمكن للمقاولات الصحفية التي تدخل ضمن صنف النشر والطباعة باعتبارها نشاطا صناعيا، الاستفادة من تحمل 80 في المائة من كلفة عملية المساعدة إلى حدود سقف 400.000 درهم لكل مقاولة، وموارد ذاتية تؤدى من كلفة العملية قبل بدايتها 20 في المائة.

v    الاستثمار في المعدات: آلية تمويل مشترك بين الدولة والمؤسسات البنكية وفق المشاركة التالية:                                                           

 صندوق التأهيل: 30 في المائة كحد أقصى من إجمالي برنامج التأهيل وسقف يبلغ 5.000.000 درهم و نسبة الفائدة في حدود 2 في المائة دون احتساب الرسوم.

  قرض بنكي (متوسط أو طويل الأمد) يمثل 50 في المائة من برنامج التأهيل، نسبة فائدته تحدد بتفاوض مع البنك.

 موارد ذاتية أو شبه ذاتية: تمثل 20 في المائة أو أكثر من برنامج التأهيل.

   مدة التسديد من 5 إلى 12 سنة مع تأجيل لمدة 3 سنوات كحد أقصى. 

ملحق 6

احتساب توزيع الدعم العمومي

تخصص نسبة %80 من اعتمادات الدعم العمومي لفائدة الصحف الوطنية و%20 كحد أقصى للصحف الجهوية ويوزع كما يلي :

        ورق الصحافة :

يحتسب بناء على ثمنه الحقيقي كما يلي :

-       تستفيد الجرائد التي تسحب إلى حدود 20.000  نسخة بنسبة 40  %من ثمن الورق.

-   تستفيد الجرائد التي تسحب أكثر من 20.000 نسخة بنسبة 30  %من ثمن الورق باعتبار 50.000 نسخة كحد أقصى للاستفادة من هذا الدعم.

        الهاتف والفاكس والخطوط الخاصة :

تستفيد المقاولة الصحفية  من دعم بنسبة 50% من تكاليف 6 خطوط.

        الاشتراك في خدمات وكالة المغرب العربي للأنباء :

تستفيد المقاولة الصحفية من تخفيض بنسبة 30% من ثمن خدمات وكالة المغرب العربي للأنباء.

        نقل الصحافة الوطنية إلى الخارج :

تستفيد  المقاولة الصحفية من دعم مخصص لنقل الجرائد إلى الخارج حسب الاعتمادات المتوفرة  سنويا.      

ملحق7

اللجنة الجبائية للمقاولات الصحفية

تتكون اللجنة الجبائية من :

      ممثلين إثنين عن وزارة الاتصال.

      ممثل عن وزارة المالية.

      ممثلين إثنين عن الفدرالية المغربية لناشري الصحف.

Webmaster: Oulf@kr
E-mail: adrare_ma@yahoo.fr Fax:21237263170