دليل الصحافة المغربية
 
 
 
 
أدرار يشكركم علىالزيارة ويرحب بكم


أخبار الصحافة والصحافيين

ذكرت أسبوعية "الصحيفة المغربية" (21/27 يوليوز 2006) أن المراسلة التي صاغتها النقابة الوطنية للصحافة المغربية للإخبار عن نشاطها الذي نظمته بوكالة المغرب العربي للأنباء بالرباط، يوم الخميس 13 يوليوز 2006، حملت صيغتين الأولى تحت عنوان "واقع الأخبار بالقناتين" وجهت إلى الصحافة، والثانية استبدلت كلمة "واقع" ب"تخلف" الأخبار بالقناتين، وهو ما كان سببا كافيا لامتناع بعض المسؤولين عن قطاع الأخبار عن المشاركة في هذا النشاط، لأنهم اعتبروه محاكمة لهم وليس مناقشة موضوعية وهادئة للموضوع. وأن هذا لم يمنع علي بوزردة من المشاركة برسالة تلاها أحد زملائه يعتذر فيها عن الحضور، ويتمنى أن يكون فيها النقاش هادئا وموضوعيا، ولكن دون أن تعمل تلك القناة على تغطية أشغال الندوة وهو نفس الموقف الذي اتخذته القناة الثانية.

أشارت "الأسبوعية الجديدة" (21/27 يوليوز 2006) إلى أن الصحفيين المشاركين في فعاليات المنتدى المغربي الأندلسي للتضامن والتنمية، الذي احتضنته مينة واد لو أيام 14 و15 يوليوز 2006، خلصوا إلى الإعلان عن ميلاد تنسيقية للصحافة المحلية بشمال المغرب. وقد دعا اللقاء، الذي جمع ثلة من صحفيي المغرب وإسبانيا، إلى العمل على خدمة القضايا المشتركة إعلاميا وإرساء أسس ودعائم إعلام جهوي جاد ومسؤول ومستقل، مطالبا الحكومة المغربية بإعادة النظر في صياغة دعم الصحافة الجهوية.

ذكرت جريدة "العلم" (21 يوليوز 2006) أن الصحافية سلوى الجعفري حصلت على جائزة القناة التلفزية الأمريكية "CNN" للتلفزة والإذاعة الفرانكفونية، وذلك يوم 15 يوليوز 2006 بالعاصمة الموزامبيقية، عن ريبورتاج بعنوان "à la vie, à la mort" أي (حتى الحياة، حتى الموت).  

ذكرت جريدة Aujourd'hui Le Maroc، 20 يوليوز 2006، أن الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري ستنتقل في نهاية الشهر الجاري إلى مقرها الجديد بشارع النخيل في حي الرياض بالرباط.

أعلن نبيل بنعبد الله، وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة، عقب اجتماع للجنة المشتركة بين وزارة الاتصال والمعهد الملكي للثقافة الأمازيغية يوم الأربعاء(19 يوليوز 2006) بالرباط، أن هناك تفكير في خلق قناة تلفزية خاصة بالأمازيغية.

ربما تكون جريدة "لوبينيون"، في عددها ليوم الأربعاء 19 يوليوز 2006، وحدها التي أشارت من بين الصحف الوطنية إلى وفاة الصحفي مصطفى الودراسي، حيث ذكرت في ركن "تيليغرام" أنه روي جثمانه الثرى يوم الاثنين 17 يوليوز 2006 بمدينة طنجة.

ذكرت أسبوعية "المشعل" (18/24 يوليوز 2006) أن الجمع العام لمساهمي يومية "صوت الناس"، المتوقفة حاليا عن الصدور، عرف نقاشا حادا، يوم الخميس 15 يوليوز 2006، وانتهى بتكوين لجنة أوكل إليها البحث عن حلول للمشاكل المالية التي تتخبط فيها الجريدة. وخلص الجمع العام إلى ضرورة استمرار هذه التجربة الإعلامية، كما اتفق الجمع العام على تحديد موعد في الأسابيع القليلة المقبلة لبحث الحلول التي ستقدمها اللجنة.

كتبت جريدة "الاتحاد الاشتراكي" (17 يوليوز 2006)، في ركن "من يوم لآخر" بالصفحة الأولى، أن حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية دأب على الاستماع إلى الانتقادات التي توجه إليه من هذه الجهة أو تلك، لكنه يعجب من بعضها "الذي يريد بإصرار وعناد أن يعلق كل خطأ حتى وإن كان خطأه هو على مشجب الاتحاد الاشتراكي...هكذا فإذا حدث مثلا أن توقفت جريدة أو أفلست، فإن الاتحاد الاشتراكي هو الذي كان خلف إفلاسها".

وفي نفس الجريدة، "الاتحاد الاشتراكي" (17 يوليوز 2006)، كتب عبد اللطيف جبرو مقالا بعنوان "الاتحاديون والمواجهة المستمرة مع صحافة الرصيف"، صحافة الرصيف التي عرفها الكاتب بأنها: "كل الجرائد التي تكون لأصحابها ارتباطات مشبوهة وملتبسة مع جهات تفضل أن تبقى في الظل لكي لا يتعرف عليها الرأي العام". وأكد أن حزب الاتحاد الاشتراكي هو الحزب الذي يتعرض أكثر من باقي الأحزاب لحملات الإشاعات والتعاليق السخيفة في صحافة الرصيف.

ذكرت جريدة "المنعطف"  (17 يوليوز 2006) أن وكالة المغرب العربي للأنباء، والتي تضم 280 صحافيا و400 مستخدما، تسعى لإخراج قرار بخلق تعويض للصحافيين على حساب التقنيين والإداريين والإعلاميين والمهندسين، وأن المكتب النقابي للوكالة يحتج على هذا التمييز، ويهدد بخوض كل الأشكال النضالية ضده.

ذكرت أسبوعيتا "الجريدة الأخرى" و"الأيام" أن عبد الكريم الأمراني، مدير نشر يومية "صوت الناس"، توصل بطرد بريدي مشبوه، لا يحمل عنوان الجهة المُرسلة ولا الأختام البريدية. وبما أنه سبق وتلقى طردا ملغوما، فلم يتردد في الاتصال بالشرطة التي عبأت كل المصالح المختصة حيث هرع الجميع إلى مقر الجريدة، وأمنوا محيط الطرد المشبوه، وفتحوه بالطرق المألوف مشاهدتها في الأفلام والمسلسلات ليتبين لهم أن بداخله دعوات وشارات (بادجات) موجهة إلى هيئة تحرير الجريدة للمشاركة في فعاليات مهرجان الدار البيضاء؛ واللي عضو الحنش تايخاف من الحبل.

 في تغطية للندوة التي نظمتها النقابة الوطنية للصحافة المغربية حول "المرفق العام في قطاع الأخبار بالقناتين الأولى والثانية"، أشارت جريدة "الاتحاد الاشتراكي" (15 يوليوز 2006) إلى أنه غاب عن الندوة المسؤولون عن الأخبار وصحفيو الأخبار وحتى كاميرات الأخبار، التي لم تكلف نفسها عناء الحضور والقيام بواجب مهني، خاصة وأن الأمر يتعلق بالمهنية في قطاع الأخبار وحق المواطن في الخبر، الذي يجب أن يضمنه مبدئيا وعمليا المرفق العمومي، وبشكل خاص قطاع الأخبار.

ذكرت جريدة "بيان اليوم" (15 يوليوز 2006) أن مصورها المهدي توبال قد تعرض لاعتداء شنيع وعنيف من قبل قوات الأمن، التي تدخلت بقوة لتفريق الوقفة الاحتجاجية للمعطلين حاملي الشهادات يوم الخميس 13 يوليوز 2006 بشارع محمد الخامس بالرباط. ودعت الجريدة إلى ضرورة حماية الصحافيين والمصورين أثناء ممارسة مهامهم في تغطية التظاهرات والأنشطة المنظمة في الشارع العام.

في استجواب خص به أسبوعية "الصحيفة المغربية" (14/20 يوليوز 2006) قال عبد الكريم الأمراني مدير يومية "صوت الناس" أن سبب توقف الجريدة عن الصدور ليست له علاقة بأزمة مالية، وإنما بالخط التحريري، وأن المساهمين الأساسيين قادرون على إنقاذ الجريدة لكن يشترطون ذهاب الأمراني وصلاح السبيع رئيس التحرير، وبأن نفس الجهة التي كانت وراء مغادرته ليومية "الأحداث المغربية" هي التي تقف اليوم وراء أزمة "صوت الناس"، ولم ينف أنه نادم جدّا على مغادرة "الأحداث المغربية".

تعقد الفيدرالية المغربية لناشري الصحف جمعها العام يوم الجمعة 21 يوليوز 2006، على الساعة الخامسة بفندق روايال منصور بالدار البيضاء. وسيتم خلال هذا الجمع العام مناقشة التقريرين المادي والأدبي، ومراجعة القوانين المنظمة للفيدرالية، وانتخاب المكتب الجديد، الذي يرتقب أن لا يترشح لرئاسته الرئيس الحالي عبد المنعم الديلمي، والذي عبر عن رغبته في التفرغ لمشروع إذاعته.

لم تصب جريدة "الأسبوع الصحفي" (14 يوليوز 2006) عندما كتبت أن لا أحد من الصحافيين أشار، ولو في سطر وحيد، إلى ما تعرض له مبعوث جريدة "رسالة الأمة" من تنكيل واعتقال في مهرجان الصويرة، عندما أصر على الدخول إلى المطعم الذي كان يحتضن عشاء خاصا بالمدعوين الكبار. وللحقيقة فقد أشارت إلى الموضوع نفسه من قبل جريدة "المنعطف"، وبالتفصيل ونفس المعطيات التي أوردنها "الأسبوع الصحفي".

نفت أسبوعية Le Reporter (14 يوليوز 2006) التي تديرها باهية العمراني، أن تكون قيد البيع لناشري مجلة Economie & Entreprise التي يديرها حسن العلوي، وهو ما سبق وذكرته أسبوعية "Challenge Hebdo".  

فقدت الساحة الإعلامية، صباح يوم الأربعاء (12 يوليوز 2006)، فنان الكاريكاتير المغربي سعيد أمين، الذي وافته المنية على إثر عملية جراحية أجريت له بمستشفى ابن سينا بالرباط. ويعرف الجمهور المغربي المبدع سعيد أمين، الذي بدأ نشر أولى أعماله في جريدتي العلم وأنوال في بداية التسعينيات، إذ واصل مشواره الفني من خلال العديد من المنابر المغربية، آخرها النهار المغربية ولوجورنال والجريدة الأخرى.
وفي نفس اليوم (12 يوليوز 2006) تمّ تشييع جثمان الكاتب المغربي أحمد السطاتي، الذي وافته المنية، وكان المرحوم يوقع بجريدة "الاتحاد الاشتراكي" ركن "نقط على الحروف".  

في برنامج "مشاريع" الذي بتثه القناة الأولى للتلفزة المغربية مساء الثلاثاء 11 يوليوز 2006 حول القطاع السمعي البصري، أكد نبيل بنعبد الله وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة، ان الإذاعات الخاصة المرخص لها ستنطلق في الأسابيع القليلة المقبلة، وأن قناة التلفزة ميدي سات ستبدأ في بث إشاراتها الأولى في نهاية هذا الشهر، وفي شهر شتنبر ستبدأ البث.

والشيء بالشيء يذكر، برنامج "مشاريع"، في حلقته الخاصة بصناعة السيارات في المغرب، تناول قضايا القطاع من زاوية واحدة ، تلك التي تعكس رؤية الشركات المعنية وأهمل المستهلك الذي لم يكن ممثلا بنفس مستواها، رغم حضور أحد المستشارين الأجانب، ورغم الميكرو تروتوار الباهت، بل ذهب مقدم البرنامج إلى أبعد بأن اقترح على أحد مسؤولي مقاولات التأمينات رفع قيمة التأمينات بالنسبة للسيارات القديمة. وهذا ما يطرح التساؤل حول دور القطب الإعلامي العمومي في عكس آراء المستهلك أي المواطن، في الوقت الذي تكتسح فيه مقاولات الإنتاج قطاع الإعلام.

بحضور نبيل بنعبد الله وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة، نظم بالمعهد العالي للإعلام الاتصال، يوم الثلاثاء 11 يوليوز 2006، حفل تخرج فوج جديد من الصحافيات والصحافيين، ولوحظ على المتخرجين ارتداء لباس وقبعة التخرج بلون الاتصال الأزرق، وهي لمسة من لمسات وإضافات  المديرة لطيفة أخرباش على المعهد بناية وطلبة.

عقبت أسبوعية "Le journal " 8/14 يوليوز 2006، على ما كتبه فرانسوا سودان، مدير تحرير أسبوعية "جون أفريك" في العدد ما قبل الأخير حول الصحافة المغربية حيث اعتبر أنها مملة، ومن النادر أن تجد فيها ما يستحق القراءة، وردت "Le journal " أن مثل هذه الدروس حول المهنية هي مدعاة للسخرية، وأن الصحافة المغربية تفضل أن تكون مملة على أن تكون مرتشية.

ذكرت جريدة "الصباح" (11 يوليوز 2006) أن النقابة الوطنية للصحافة المغربية تستعد لتنظيم يومين دراسيين في شتنبر المقبل، الأول حول الإنتاج السمعي البصري في جوانبه المهنية والعنصر البشري، والثاني يتمحور حول الإذاعة المركزية والإذاعات الجهوية. وسينعقد هذان اليومان باتفاق مع الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، والمكتب النقابي للفدرالية الديمقراطية للشغل بالإذاعة والتلفزة.

توقفت جريدة "صوت الناس" عن الصدور منذ يوم الجمعة 7 يوليوز 2006، ربما بسبب مشاكل إدارية أو مالية، وحسب مصدر مقرب سيجتمع مجلس إدارة الشركة الناشرة يوم 15 يوليوز 2006 ليحسم في هذه المشاكل لتعود الجريدة إلى الصدور بعد 18 يوليوز 2006.

ذكرت جريدة "الأحداث المغربية" (8 يوليوز 2006) أنه تقرر تحويل أسبوعية "الصحيفة" إلى جريدة يومية ابتداء من شهر شتنبر القادم، وان الأسبوعية تعاقدت على طبع اليومية مع مطبعة بالدار البيضاء تابعة لإحدى اليوميات المغربية المستقلة.

في كلمة أمام الملتقى الوطني الأول للإنتاج السمعي البصري والسينمائي بالدار البيضاء (7 يوليوز 2006)، أعلن نبيل بنعبد الله وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة عن إنشاء صندوق لدعم الإنتاج السمعي البصري، ستخصص له وزارة الاتصال مبلغا ماليا قدره 10 ملايين درهم كمساهمة، وأن هذا الصندوق سيشمل مساعدات أخرى.

 عبد الهادي بلخياط في الملتقى امتطى قطار الأحلام: واراك من سمعي وبصري وحتى سينمائي
صورة عن جريدة "الصباح" 8 يوليوز 2006

تنازل عبد العزيز كوكاس عن مسؤوليته كمدير ورئيس تحرير "الأسبوعية الجديدة" ليتحول، حسب المدير المسؤول ورئيس التحرير الجديد سعيد الوزان في افتتاحية الأسبوعية (7 يوليوز 2006)، إلى "صحافي منشغل بأسئلة المهنة وأشواكها".

في مقال بجريدة "الاتحاد الاشتراكي" (5 يوليوز 2006)، انتقد يونس مجاهد، الكاتب العام للنقابة الوطنية للصحافة المغربية، عدم مواكبة قنوات الإعلام العمومية للحركية المتميزة التي يعيشها المجتمع المغربي على أكثر من صعيد؛ معتبرا أنها المؤسسة الوحيد التي لا تجد فيه هذه الحركية تقريبا أي صدى. وقال: "كأنها تعيش خارج السياق الوطني، وتتكلم لغة البروتوكول، وكأن مهمة الإذاعة والتلفزة (بقناتيها) هي أن تكون ملحقة بالتشريفات"، وأن "كل ما تم لحد الآن من "الإصلاحات" في الميدان السمعي البصري لم يكن كافيا لتحريكها".

تنظم النقابة الوطنية للصحافة المغربية لقاء حول: "المرفق العام في قطاع الأخبار بالقناتين الأولى والثانية"، وذلك يوم الخميس 13 يوليوز 2006،  على الساعة الرابعة بعد الزوال، بقاعة "مصطفى الخوضي" بمقر وكالة المغرب العربي للأنباء بالرباط. ويهدف هذا اللقاء، الذي كان مقررا يوم 7 يمليوز 2006، وتم تأجيله بسبب تزامنه مع الملتقى الوطني للإنتاج السمعي البصري، والذي تنظمه وزارة الاتصال بالدار البيضاء؛ إلى "إثارة مشكلة تخلف الأخبار بهاتين القناتين، وابتعادهما عن مبدأ الخدمة العمومية التي من المفترض أن تؤديها، بناء على قانون الاتصال السمعي البصري ودفاتر التحملات .كما يسعى أيضا هذا اللقاء إلى الخروج بتوصيات قصد معالجة هذا الموضوع " .

تم اختيار المهندس محمد الجواهري مديرا عاما لمجموعة "Maroc Soir"، وقد تم التوقيع معه على بدء العمل رسميا اعتبارا من 31 يوليوز 2006. وقد دخل الجواهري عالم النشر من خلال شركة JMA COSEIL الناشرة ل"FINANCES News Hebdo" و"Auto News".

في "دردشته" مع أسبوعية "الجريدة الأخرى"(3 يوليوز 2006)، أكد كمال لحلو أن شخصا آخر هو من يكتب له افتتاحياته، وأنه لا يرى أي مشكل في ذلك، فرؤساء الدول والمؤسسات المالية الكبرى لا يكتبون بأنفسهم الخطب التي يلقونها أمام الملأ. وبخصوص حصوله على رخصة بث محطاته الإذاعية الثلاث، قال: "أنا أتحدى كل الذين أخذوا التراخيص مثلي أن تكون لهم التجربة التي أتوفر عليها. البعض لم يستطع حتى مواجهة أعضاء الهيئة خلال المقابلات الشفوية، واعتمد على الأجانب، واش النصارى هما اللي غادي يديرو الإذاعة للمغاربة؟ " ويضيف أن أغلبية الصحافيين ينادونه عزيزي وليس بابا كمال نظرا لتلقائيته ولباقته وإقباله على الناس. وفي استجواب خص به جريدة "الأحداث المغربية" (3 يوليوز 2006)، قال عادل لحلو عن علاقته بوالده: "هذا الشبل من ذاك الأسد"، وقال بأن مشروع الإذاعات الثلاث هو مشروع عائلي مما أضفى على ملفها قيمة مضافة أمام الهاكا.

تنظم وزارة الاتصال، بشراكة مع جمعية مقاولات قطاع السمعي البصري والائتلاف المغربي للثقافة والفنون، يوم الجمعة 7 يوليوز 2006 بالدار البيضاء، الملتقى الوطني للإنتاج السمعي البصري والسينمائي. ويندرج هذا الملتقى في إطار خطة الوزارة الهادفة إلى تأهيل القطاع السمعي البصري والسينمائي الوطني.

اختار خليل الهاشيمي الإدريسي، في اصطباحته القصيرة بالصفحة الأولى لجريدة "Aujourd'hui Le Maroc" لنهاية الأسبوع (30 يونيو 2006)، الإشارة إلى الحملة الإعلانية لمنتدى الاستثمار في الزيتون، والتي خصص لها القرض الفلاحي مبلغ مليون درهم، وتهم 40 إعلانا في 13 مطبوع مختلف، مستنتجا أنه عندما يبلغ الإعلان هذا الحجم الاستثنائي، بتمويل عمومي، فالمشترى ليس مساحات إعلانية، بل ضمائر.

تماشيا مع متطلبات الصيف، الذي لا يحتمل فيه كل ما هو ساخن، من لباس وأكل، شرعت الجرائد في ارتداء لباس الصيف، وإعداد صفحات باردة، تحت عناوين مختلفة:  "فضاءات الصيف"، "فسحة الصيف"، "استراحة الصيف"، "متعة الصيف" ...وكل صيف والقراء بخير.

قرر المجلس الأعلى للاتصال السمعي البصري توجيه توجيه إنذار إلى شركة إذاعة البحر الأبيض المتوسط الدولية قصد احترام شروط ذكر الراعي والتوقيف الفوري للإشهار غير المعلن عنه في برنامج "يوميات الفلاح"؛ وذلك لأن شروط تقديم الراعي – القرض الفلاحي – في برنامج " يوميات الفلاح" الذي يبثه راديو ميدي 1 يدخل ضمن خانة الإشهار غير المعلن عنه المعرف في المادة 2.2 من القانون رقم 03 -77والممنوع بمقتضى المادة 14 ( الفقرة 2) من دفتر تحملات الإذاعة، كما أنها لا تحترم المقتضيات المتعلقة بشروط ذكر الراعي كما هي محددة في  المادة 19 من نفس دفتر التحملات.

حاز حسن نجمي على دكتوراه الدولة في الأدب الحديث، في الوقت الذي تمت فيه تنحيته من جريدة "الاتحاد الاشتراكي"، فهل سيلتحق بركب الدكاترة المعطلين ؟

قررت النقابة الوطنية للصحافة المغربية تأجيل اللقاء الذي كانت تنوي تنظيمه يوم الجمعة 7 يوليوز 2006 حول المرفق العام في قطاع الأخبار بالقناتين الأولى والثانية، وذلك إلى أجل لاحق بسبب تصادفه مع موعد تنظيم وزارة الاتصال للجلسات الخاصة بالسمعي البصري.
وتجدر الإشارة إلى أن النقابة الوطنية للصحافة المغربية قد عقدت اجتماع مجلسها الإداري يوم السبت 24 يونيو 2006.

تتميما للائحة أسماء المسؤولين الجدد بالإذاعات الجهوية السالفة الذكر، نشير إلى ما نشرته جريدة "الصباح" (30 يونيو 2006) من تعيين محمد الشيخ عاطف (الذي كان سابقا مدير إذاعة الدار البيضاء) مديرا لمحطة العيون الجهوية، فيما نصب محمد زازة مديرا لإذاعة العيون بدل عمر عبد الحفيظ، أما مريم الصافي فعينت مديرة لمحطة فاس الجهوية بدل عبد الإله الحليمي الذي تولى إدارة محطة طنجة بدل صباح بن داوود، وعينت خديجة البقالي مديرة لمحطة تطوان، فيما نصبت فاطمة هوري مديرة لإذاعة الدار البيضاء، ولم تشمل التغييرات إذاعتي مراكش والداخلة.   

قرر المجلس النقابي (ك د ش) بالشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة تنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر الشركة يوم 5 يوليوز 2006،  احتجاجا على تماطل الإدارة في تنفيذ وعودها، وعدم الاستجابة لمطالب العاملين بالشركة، رغم التزام الرئيس المدير العام.

ذكرت جريدة "بيان اليوم" (29 يونيو 2006) أن الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة شهدت خلال الأيام الأخيرة حركة انتقالية مفاجئة همت المناصب الإدارية لبعض الإذاعات الجهوية، وهكذا انتقل المدير السابق لإذاعة الدار البيضاء أحمد الشيخ عاطف إلى إذاعة أكادير، وتم تعيين فاطمة هوري خلفا له على رأس إذاعة الدار البيضاء، وغادرت أسمهان عمور إذاعة وجدة لتعود إلى الإذاعة المركزية بالرباط، كما همت التغييرات إذاعتي فاس وطنجة.

نظمت الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري، يوم الجمعة 23 يونيو 2006، يوما دراسيا قدمت خلاله مشروع قرار ينظم تغطية أنشطة وأخبار الأحزاب السياسية والمنظمات غير الحكومية والنقابات من قبل وسائل الإعلام السمعية البصرية العمومية والخاصة؛ وذلك بهدف تثبيت الإنصاف والعدالة بين جميع هذه الأطراف، وضمان التعددية بين تيارات الفكر والرأي، خارج فترات الانتخابات، ومعلوم أن فترات الانتخابات تخضع لنظام كوطا خاص. وقد حضر هذا اليوم الدراسي، بالإضافة إلى مسؤولي الهيئة وأعضاء مجلسها الأعلى، مسؤولي وممثلي الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة والقناة الثانية وميدي1 وإذاعة ساوا.

فازت الصحافية نادية بنسلام (جريدة "العلم") بالجائزة الخاصة لوكالة الأنباء الدولية "أنساميد" المتخصصة في أخبار حوض البحر الأبيض المتوسط عن مقال لها بعنوان "تطوان: هل تستعيد الحمامة البيضاء تراثها ومعالمها التاريخية".

بعد أن حظي برعاية ملكية، عاد الصحافي محمد باهي إلى مستشفى الشيخ زايد لمواصلة علاجه إثر إصابته بوعكة صحية خلال آخر اجتماع للمجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية، والذي هو عضو به؛ وكان يعالج بمستشفى ابن سينا، ونفى مستشفى الشيخ زايد أن يكون قد رفض إيواء محمد باهي قبل ذلك.

ذكرت أسبوعية "الصحيفة المغربية" (23 يونيو 2006) أن عبد المنعم الديلمي لن يستمر على رأس فيدرالية الناشرين، بعد جمعها العام المرتقب عقده خلال الأيام القادمة، ليتفرغ لمشروعه الإذاعي. وفي العدد نفسه، ذكرت الأسبوعية أن إدارة جريدة الاتحاد الاشتراكي أوقفت صرف الأجر الشهري الذي يتقاضاه حسن نجمي، المدير السابق لمكتب الجريدة بالرباط، وهو ما يعني عمليا إزاحته من هيئة تحرير اليومية. ومن جانبها ذكرت جريدة "صوت الناس" (24 يونيو 2006) أن هناك اتصالات مع محمد أوريد لتولي منصب مدير عام مجموعة "ماروك سوار".  

ذكرت جريدة "صوت الناس" (23 يونيو 2006) أنه سيتم تعيين أحمد اخشيشن، المدير العام للاتصال السمعي البصري بالهيأة العليا للاتصال السمعي البصري، مديرا عاما للقناة الثانية، في الأيام القليلة القادمة، خلفا للمدير العام الحالي مصطفى بنعلي. فيما أشارت جريدة "الاتحاد الاشتراكي" (23 يونيو 2006) إلى أن ثمة تغييرات جديدة ستطال مؤسستين إعلاميتين استراتيجيتين بالمغرب، هما "دوزيم" ووكالة المغرب العربي للأنباء، وأن الأسماء المتداولة لتحمل المسؤولية على رأس هاتين المؤسستين هي أسماء مهنية وازنة، لها خبرة ميدانية ومعرفية في مجال تخصصها معترف بها دوليا.

تنظم النقابة الوطنية للصحافة المغربية يوم 7 يوليوز 2006، على الساعة الرابعة بعد الزوال، لقاءا حول المرفق العام في قطاع الأخبار بالقناتين الأولى والثانية. ويهدف هذا اللقاء إلى إثارة مشكلة تخلف الأخبار بهاتين القناتين، وابتعادهما عن مبدأ الخدمة العمومية التي من المفترض أن تؤديها، بناءا على قانون الاتصال السمعي البصري ودفاتر التحملات.كما يسعى هذا اللقاء إلى الخروج بتوصيات قصد معالجة هذا الموضوع .

اعتبرت جريدة "الصبح" (22 يونيو 2006) أن القناة الثانية "دوزيم" وقعت في خطا مهني، في أخبار يوم الثلاثاء 20 يونيو 2006، وصفته مصادرها الحقوقية بأنه "خرق لقواعد المحاكمة"؛ إذ سمحت القناة للفرنسي المتهم بالاستغلال الجنسي في مراكش بالظهور عبر روبورتاج تضمنته نشرتا الأخبار المسائيتان بالعربية والفرنسية، ومكنته من تمرير خطابه "المؤثر" إلى الرأي العام الوطني عموما وإلى الهيأة القضائية التي تبت في الملف خاصة.

عقدت شركة "ماروك ميتري"، يوم الثلاثاء 20 يونيو 2006 بالدار البيضاء، ندوة صحفية سلطت من خلالها الضوء على برنامجها ونظامها المختار لقياس نسبة المشاهدة والاستماع، حيث سيتم تزويد عينة من 750 أسرة متطوعة من مختلف مناطق المغرب بآليات القياس، بغية تمكين التجمع المهني لقياس المشاهدة والاستماع (يضم جميع المهنيين والمعلنين والمتدخلين في القطاع) من معرفة جيدة بالمشهد السمعي البصري، وبالتالي التدبير الرشيد والعقلاني للإشهار، الذي يقدر إجمالي استثماراته في المغرب ب 1.5 مليار درهم، توجه منها 56% إلى الإعلان التلفزي. ومعلوم أن شركة "ماروك ميتري"، التي تأسست في إطار شراكة مغربية فرنسية (يمثل الجانب الفرنسي ميديا ميتر)، قد فازت بالصفقة في إطار مناقصة دولية.

عبد الجبار السحيمي، مدير جريدة "العلم" خضع لعملية جراحية كللت بالنجاح، وهو حاليا يتماثل للشفاء في فترة نقاهة.

محمد باهي، الصحافي وعضو المجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية، يرقد في مصلحة السكري ب مستشفى ابن سينا بالرباط، بعد إصابته بوعكة صحية خلال آخر اجتماع للمجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية.

انتقلت إلى عفو الله، صباح يوم الاثنين 19 يونيو 2006، السيدة رجاء التازي الصحافية بوكالة المغرب العربي للأنباء عن سن يناهز 50 سنة بعد مرض عضال لم ينفع معه علاج.

أبرمت مجموعة "Editions de la Gazette" مع صحيفة "The Economist" البريطانية اتفاقية شراكة تستفيد بموجبها المجموعة المغربية من الانفراد بنشر ثلاث مقالات مترجمة من الانجليزية إلى الفرنسية أسبوعيا على صفحات أسبوعيتي: La Gazette du Maroc  وChllenge Hebdo.

كشفت جريدة "صوت الناس" (19 يونيو 2006) عن أسماء المستفيدين من الفصل الثاني من التعيينات في مناصب المسؤولية بالشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، والت جاءت كما يلي: عبد اللطيف لمبرع مديرا للأخبار بالإذاعة، علي خلا الكتابة العامة للتحرير، بشرى الحسيني النشرات بالعربية، لبنى الدراجي النشرات بالفرنسية، محمد مسرور النشرات بالأمازيغية، حسن الأشهب رئيس مصلحة البرمجة باللهجات، عبد الإله الخلطي مدير البرامج بالإذاعة. وبالنسبة للتلفزة: محمد أوبها مديرية التنسيق بين مصالح التحرير، أحمد العلوي سكرتارية التحرير، سعاد أنشاد النشرات بالفرنسية، سعيد الجديدي النشرات بالإسبانية، عبد الرحمان فضلي النشرات لالأمازيغية، حسن القواتلي التنسيق بين النشرات بالعربية، أديب كيلزيم المعدات، محمد الإدريسي لغفيري مصلحة التصوير، محمد المفضل الجابدي مصلحة المونتاج، وسعيد أنيس مصلحة الرياضة

تم يوم الخميس 15 يونيو 2006 الإعلان رسميا عن تعيين سعيد أنيس على رأس مصلحة الرياضة بالتلفزة المغربية عوضا لسعيد زدوق.

إلى الزملاء في "العلم": ليس من العيب في شيء الإشارة إلى المصدر، ولو كان موقعا متواضعا مثل "أدرار" الذي يكن لكم كل التقدير والاحترام.

فيما تنهمك النقابات بالشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة في مواصلة النقاش حول النظام الهيكلي وكيفية صرف التعويضات الشهرية والدورية وتحديد معايير المسؤوليات، ينكب الرئيس المدير العام على فك معضلة التعيين في المنصبين الهامين الشاغرين، وقد تسربت بعض الأسماء المرشحة لهما، ومن أكثرها تداولا محمد العيادي، الكاتب العام الحالي لوزارة الاتصال، وذكرت بعض الصحف مؤخرا أحمد اخشيشن، المدير العام الحالي للهيئة العليا للاتصال السمعي البصري. ويبدو أن أمر الحسم في المسألة  صعب للغاية، واقتضى عدة اجتماعات مطولة بمكتب وزير الاتصال، بحضور أطراف أخرى كالمريني وشكيب العروسي؛ فهل هي صعوبة المخاض أم بداية التنسيق والتخطيط للقطب العمومي؟

صدر العدد الأول (ماي – يونيو - يوليوز 2006) لطبعة المغرب من المجلة الهولندية الفصلية «Tulp Magazine"، وهي مجلة بالغتين الإنجليزية والفرنسية توزع بالمجان في فنادق خمسة نجوم الفخمة والمحلات والأندية الراقية، وتستهدف الأغنياء والفئات الميسورة من هواة المجوهرات والعطور والأزياء والرحلات والسيارات الفاخرة. ويضم العدد الأول حوالي 130 صفحة من مقالات وإعلانات. ويدير المجلة عثمان آيت حاسو، صاحب دار النشر والإشهار Media Invent.

ذكرت جريدة "الأحداث المغربية" (16 يونيو 2006) أن حسن فاتح مراسل قناة "الجزيرة" القطرية تعرض يوم الخميس (15 يونيو 2006) لاعتداء بالضرب من طرف رجل أمن بالزي المدني، أثناء تغطية لوقفة احتجاجية ممنوعة أمام وزارة العدل بالرباط؛ حيث تدخل لمنع رجل الأمن من تكسير كاميرا القناة التي كانت تحملها صحافية مصورة، فانهال عليه رجل الأمن بضربات عديدة استدعت نقله إلى مستشفى السويسي بالرباط.

نددت النقابة الوطنية للصحافة المغربية بالاعتداء على الصحافي حسن فاتح على يد قوات الشرطة أثناء تغطيته لتفريق تجمع عائلات معتقلي السلفية الجهادية أمام وزارة العدل بالرباط، وأعلنت تضامنها معه. كما تطالب النقابة كل الجهات المسؤولة لحماية الصحافيين ووضع حد للاعتداءات المتكررة عليهم من طرف الشرطة.

ترأس فيصل العرايشي، الرئيس المدير العام للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، يوم الأربعاء (14 يونيو 2006) اجتماع المجلس الإداري للقناة الثانية، حيث تم تدارس قضايا تدبير الموارد البشرية والترسيم والزيادة في الأجور، وكذلك دراسة وإقرار الحسابات المالية للقناة برسم سنة 2005، فقد حققت القناة أرباحا صافية بلغت 76 مليون درهم، واستفادت من دعم بلغ 133 مليون درهم؛ كما تم التطرق إلى مشروع الهيكلة الجديدة للقناة، والتي يجري الإعداد لها لتساير الإطار الجديد للقطب العمومي الذي يضمها، وكذا المنافسة المرتقبة بعد انفتاح المشهد السمعي البصري المغربي والتزامات القناة بدفتر التحملات الذي وقعته في هذا الإطار. ويذكر أنه تم عقد اجتماع سابق للمجلس بين الإدارة وممثلي النقابة (الاتحاد المغربي للشغل) حيث تمت خلالها الموافقة على الزيادة في الأجور.

ذكرت جريدة "صوت الناس" (15 يونيو 2006) أنه تم انتخاب أحمد الشرعي، مدير أسبوعية "LA VERITE" عضوا في المجلس الإداري للمعهد الأمريكي للسياسة الخارجية بواشنطن؛ وأن هذه هي المرة الأولى التي ينتخب فيها عربي أو إفريقي لعضوية مجلس إدارة هذه المؤسسة المؤثرة في الولايات المتحدة الأمريكية.

بتعاون مع مركز الدراسات والأبحاث عزيز بلال ومجموعة البحث في التجارة العالمية بجامعة لافال (كيبيك كندا)، تنظم وزارة الاتصال ندوة دولية حول "التنوع الثقافي والعولمة أية رهانات للخدمات السمعية البصرية ؟ "؛ وذلك يوم 16 يونيو 2006 بمركز الاستقبال والندوات بحي الرياض بالرباط.

في معرض ردها على سؤال شفوي بمجلس النواب حول استراتيجية تحسين صورة المرأة في الإعلام (يوم الأربعاء 14 يونيو 2006)، أعلنت السيدة ياسمينة بادو كاتبة الدولة المكلفة بالأسرة والطفولة والأشخاص المعاقين أنه سيتم في الأيام القليلة المقبلة التوقيع على اتفاقية إطار للتعاون مع النقابة الوطنية للصحافة المغربية من أجل إدماج مقاربة النوع في الخط التحريري والتواصلي في وسائل الإعلام المغربية، أنه سيتم خلال شهر شتنبر المقبل تنظيم دورات تكوينية لفائدة فوجين من العاملين بالصحافة المكتوبة الوطنية منها والجهوية والمستشهرين، ستمكن من تأهيل هذه الفئات لاستعمال مقاربة النوع الاجتماعي من أجل ترسيخ مبدأ المساواة بين النساء والرجال في مختلف مناحي الحياة. وأشارت أيضا إلى أن المركز المغربي للإعلام والتوثيق والدراسات حول المرأة يسهر حاليا على إعداد دراسة وتقرير حول الحالة الراهنة للمرأة في الإعلام الوطني، سيتضمنان توصيات عامة وأخرى خاصة ستمكن من القضاء تدريجيا على الصور النمطية المتداولة في الإعلام المغربي. وذكرت السيدة ياسمينة بادو بأن الميثاق الوطني لتحسين صورة المرأة في الإعلام، الذي أعلن عنه في السنة الماضية يستهدف أساسا تكريس ثقافة حقوق الإنسان وتشجيع خلق صور إيجابية للمرأة على اعتبار أنها مواطنة تساهم في تحقيق التنمية، مضيفة أن اللجنة الساهرة على تتبع الميثاق قامت بإعداد خطة عمل تتضمن كلا من مجالات التوعية والتحسيس والتكوين والدراسات.

تعقد النقابة الوطنية للصحافة المغربية اجتماع مجلسها الإداري يوم السبت 24 يونيو 2006 انطلاقا من الساعة العاشرة صباحا بمقر النقابة المركزي بالرباط.

قرر المجلس الإداري لوكالة المغرب العربي للأنباء الذي انعقد يوم الاثنين 12 يونيو 2006 بالرباط برئاسة الوزير الأول السيد إدريس جطو تطبيق الهيكل التنظيمي الجديد للوكالة والرفع من تعويضات الصحافيين. وأكد الوزير الأول أن وزارة المالية التي ستعقد في الأيام المقبلة اجتماعات مع مسؤولي وكالة المغرب العربي للأنباء للتوصل إلى أشكال تطبيق القرارات المتخذة، ستواكب الوكالة في مشاريع تنميتها وخاصة في مجال الإعلاميات حتى تكون تجهيزاتها في مستوى التحولات التكنلوجية التي يعرفها العالم، والقيام بإعادة انتشار فعالة على الصعيدين الوطني والدولي. وخلال هذا الاجتماع بحث المجلس الإداري عددا من النقط التي كانت ضمن جدول الأعمال ومنها التقريران الأدبي والمالي. كما تدارس وصادق أعضاء المجلس على الافتحاص المالي بالنسبة لعامي2001 و2002 ومتابعة تنفيذ مخطط الأعمال ل2005 -2009، وتوسيع شبكة المكاتب الجهوية، ومجانية الاشتراك في الخدمة الوطنية للوكالة وتحصيل الديون المستحقة على بعض المشتركين. وصادق المجلس أيضا على تعيين السادة الطيب دكار مديرا للإعلام، ورشيد التجاني مديرا للعلاقات الخارجية، ونجيب الخلطي مديرا للشؤون الإدارية والمالية.

قدم هشام السنوسي، المدير العام لمجموعة وجريدة "Maroc Soir "استقالته من منصبه، وتم يوم الاثنين 12 يونيو 2006 تنصيب كمال العلمي، المدير التقني للمجموعة، في المنصب الشاغر بالنيابة.

حسب مجلة "JEUNE AFRIQUE"، غادر الصحفي رشيد جنكاري هيئة تحرير بوابة منارة لينشئ مقاولته الصحفية الخاصة " MIT Media " وسيختص مشروعه الإلكتروني، الذي سيعطي انطلاقته يوم 15 يونيو 2006، في أخبار تكنولوجيا الإعلام والاتصال في المغرب وباقي بلدان المغرب العربي.

ذكرت جريدة "بيان اليوم" (12 يونيو 2006) ان الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة بصدد إطلاق قناة تلفزية جديدة تحمل اسم "ذاكرة" أو "نوستالجيا"، وستعرض أرشيف التلفزيون المغربي. كما ذكرت الجريدة نفسها أن طاقم القناة الرياضية يجري استعداداته لإعطاء انطلاقة القناة في شتنبر 2006.

كتب الإذاعي المشهور، والمدير السابق للإذاعة الوطنية، محمد بن ددوش في جريدة "العلم" (12 يونيو 2006) مقالا اعتبر فيه أن الهيكلة الجديدة للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة ضيعت فرصة الفصل بين الإذاعة والتلفزة، والتي كانت من بين توصيات المناظرة الوطنية الأولى للإعلام والاتصال، كما دعا إلى إنشاء إذاعة موجهة إلى الخارج على الأمواج القصيرة، وإلى ضرورة فتح ملف استرجاع الجهازين الدافعين القويين على الأمواج القصيرة الموجودين في الناضور، واللذين استولت عليهما إذاعة البحر الأبيض المتوسط، لأنهما ملك للإذاعة المغربية.

نقلت جريدة "الصحراء المغربية" (9 يونيو 2006) تصريحا لمحمد الأشعري، وزير الثقافة، وصف فيه حلقة يوم الأربعاء (7 يونيو 2006) من برنامج القناة الثانية "مباشرة معكم" بأنها حادت بشكل متحيز وغير موضوعي، وأن الهدف الوحيد منها كان هو القذف والشتم، وأن الاتهامات العشوائية التي وردت فيها جديرة بمتابعات قضائية.

نشرت جريدة "بيان اليوم" (9 يونيو 2006) ردا ليونس مجاهد، الكاتب العام للنقابة الوطنية للصحافة المغربية، على ما نشرته الجريدة نفسها في العدد السابق، في ركن "ربع كلمة" بخصوص ضرورة تدخل النقابة لإرجاع الأمور إلى نصابها تجاه الإخلال بأخلاقيات مهنة الصحافة من طرف "الصحافة المستقلة"؛ حيث أوضح فيه أن هذا الإخلال يحدث من طرف الصحافة المستقلة، وكذلك من طرف الصحافة الحزبية، ووسائل الإعلام العمومية؛ وأن هذا المشكل يتطلب مجهودا جماعيا وعملا دؤوبا، خاصة من طرف الصحافيين الذين يجب أن ينتظموا داخل ما يسمى بمجالس التحرير التي تسهر على احترام أخلاقيات المهنة، كما أن الخروقات والشكايات المتعلقة بأخلاقيات المهنة تعرض على الهيأة الوطنية المستقلة لأخلاقيات الصحافة وحرية التعبير، والمشكلة من صحافيين وناشرين وحقوقيين ومثقفين؛ كما اعتبر بأن مؤسسة رئيس التحرير هي النواة الأساسية في فرض احترام أخلاقيات المهنة.  

بالمانشيت العريض وفي أعلى صفحتها الأولى، تعلن جريدة "الاتحاد الاشتراكي" (9 يونيو 2006) أن التلفزيون المغربي ينقل الافتتاح (نهائيات كأس العالم) ونصف النهاية والنهاية مباشرة. وتكتب: "سيتمكن المغاربة يومه الجمعة من متابعة مقابلة الافتتاح مباشرة على شاشة التلفزة المغربية، كما سيتابعون مباريات نصف النهاية والنهاية كاملة وبالمباشر عليها أيضا". لكن، في نفس الجريدة والعدد نفسه والصفحة نفسها، نقرأ في ركن "ولنا كلمة": "لحد الآن بات من المؤكد أن المغاربة لن يتابعوا مباريات كأس العالم لا في القناة الأولى ولا في القناة الثانية".

ذكرت جريدة "الصحراء المغربية" (8 يونيو 2006) أن شركة الزيوت "لوسيور" تبرعت على الصحافيين، الحاضرين في الندوة الصحفية التي عقدتها مؤخرا بالدار البيضاء لتقديم حملتها الإعلانية الجديدة، بثلاث قنينات من الزيت، كل قنينة من فئة لتر واحد، إضافة إلى ربطة عنق للصحافيين ومنديل للصحافيات، وشريط موسيقى للمغنية سميرة بنسعيد "قويني بك" وهو الألبوم الذي اعتمد في تصوير الإشهار للشركة في خضم منافستها الشرسة مع الشركة السعودية صافولا. والزيت كما هو معلوم ليس للأكل فقط، بل ويستعمل للدهن كذلك. كما أن تقديم الشركات لنموذج من منتجاتها للصحفيين أصبح في حكم التقليد ببلادنا حتى أن دار السكة حدت حدوها فكانت تقدم للصحفيين مجموعة من الأوراق النقدية الجديدة كلما عقدت ندوة صحفية لتقديم منتوجها الجديد.

تساءلت جريدة "الاتحاد الاشتراكي" في ركن "من يوم لآخر" (8 يونيو 2006):إلى أي حد يمكن أن يذهب الإشهار أو الإعلان في الصحف أو غيرها من وسائل الإعلام؟ وسبب طرح هذا السؤال هو الإشهار الذي نشرته جريدة وطنية مؤخرا لإحدى العلب الليلية بفاس، يتضمن دعوة إلى كل فتاة مثيرة، ولذيذة وصغيرة السن لارتياد الملهى، والدخول مجانا من الحادية عشرة ليلا إلى غاية الواحدة والنصف صباحا في حين أن الدخول بالنسبة للذكور هو 100 درهم. الإشهار الذي يحمل هذه الدعوة اعتبره البعض دعوة لضرب العفة في العمق وتحريض القاصرات على الفساد. وتساءلت الجريدة عن علاقة وسائل الإعلام بالإشهار، وهل يحق للصحف أو غيرها أن تبيع حيزا منها للمعلنين كي يضعوا داخلها ما يشاؤون كما يشاؤون، فقط لأنهم يدفعون؟! أم أن نشر نص الإشهار وما يتضمنه حيزه، يجب أن يراعي الآداب العامة والقوانين الجاري بها العمل، وأن يستند إلى أخلاق ومسؤولية النشر؟ وخلصت الجريدة إلى أن حرية المعلن إذا تجاوزت حدودها يجب أن توقفها مسؤولية الناشر، حرصا على الأخلاق العامة وعلى سيادة القانون، حتى لا يكون اللهاث خلف ما قد تدره مثل هذه الإعلانات من أموال على الصحف، جريا وسعيا على درب الانحراف.

مع بداية هذا الأسبوع، انتقل طاقم أسبوعية "الجريدة الأخرى" إلى مقر جديد بشارع الجيش الملكي بالدار البيضاء، بجوار أسرة أسبوعية "Tel Quel" التي اندمجت معها مؤخرا،  بعد اقتناء شركة Presse Directe S.A، والتي تصدر أسبوعية "Tel Quel ل 51 في المائة من أسهم شركة Free Media، والتي تصدر أسبوعية "الجريدة الأخرى". وسيظل أنوزلا مديرا للأسبوعية العربية، التي ستتحول إلى مجلة قريبا، في حين سيصبح رضا بنشمسي مشرفا عاما على تحريرها.

أسابيع بعد وفاة المرحوم الكاتب إدريس الزمراني، تخصص له صحيفة "العلم"، في عددها ليوم الأربعاء 7 يونيو 2006، نعيا في أسفل الصفحة الأخيرة، ومعلوم أن الراحل كان يخص "العلم " بمعظم مقالاته.

خصصت جريدة "Liberation" افتتاحية عدد يوم 6 يونيو 2006 لموضوع الاحتفال باليوم العالمي للبيئة، كما خصصت مقالا مطولا في الصفحة السادسة لنفس الموضوع؛ مع العلم أن اليوم العالمي للبيئة احتفل به يوم 5 يونيو. والأغرب أن مدير الجريدة، محمد اليازغي الذي ترأس قبل أيام حفل إعلان اللوك الجديد للجريدة، هو نفسه الوزير المكلف بقطاع البيئة. جريدة "L'Opinion" من جهتهاأوردت موضوعا في الصفحة الثامنة لعدد يوم 6 يونيو 2006 حول تنظيم فرع اتحاد كتاب المغرب بالجديدة لندوة دولية حول انفتاح المدينة يومي 2 و3 يونيو2006، ويتحدث الموضوع بصيغة المستقبل عن محاور الندوة وأشغالها. جريدة "المنعطف"، في صفحتها الخامسة لعدد 6 يونيو 2006، أوردت موضوعا يتحدث عن اعتزام االمرصد الوطني لحقوق الطفل تنظيم الدورة 11 للمؤتمر الوطني لحقوق الطفل، في حين انتهى المؤتمر وتفرق المؤتمرون، وعاد كل إلى حال سبيله.

ذكرت جريدة "صوت الناس" (6 يونيو 2006) نقلا عن مصدر مسؤول بوزارة الاتصال، أن المكتب الوطني للسكك الحديدية يرفض تعديل اتفاقية حول استفادة الصحافيين من التنقل عبر القطارات بالرغم من المراسلات الكثيرة التي توصلت بها إدارة المكتب من قبل الوزارة. وأشار المصدر إلى أن هده الوزارة تدفع سنويا مبلغ 300 مليون سنتيم للمكتب مقابل توفير النقل السككي للصحافيين المغاربة، وذكر بأن المكتب يمنح بطائق الاستفادة ل1600 صحافي، منها 300 بطاقة تمكن الصحفيين من التنقل عبر القطار بالمجان، وما تبقى من البطائق 1300 يمكن من الاستفادة من 50 في المائة فقط من خدمات السكك الحديدية وأداء النصف المتبقي. واستغرب المصدر رفض المكتب الوطني للسكك الحديدية إدخال تعديلات على الاتفاقية، وقال أن المبلغ الذي يقدم لهذا المكتب جد مرتفع بالمقارنة مع الخدمات التي يقدمها للصحافيين.

أصدر الاتحاد العام للصحفيين العرب تقريرا عن أوضاع حرية الصحافة والصحفيين في العالم العربي. وهو، كما جاء في ديباجته، باكورة عمل لجنة الحريّات المنتخبة من المؤتمر العام العاشر للاتحاد العام للصحفيين العرب. وهو يغطي عام 2005 كاملاً. يتميّز هذا التقرير بأنه الأول الذي يصدر باللغة العربية عن أوضاع الصحافة العربية، ومن جهة ذات اختصاص في الاتحاد العام للصحفيين العرب.

انطلقت بموسكو، يوم الأحد 4 يونيو وإلى غاية يوم الأربعاء 7 يونيو 2006، أشغال الدورتين 59 للمؤتمر و12 لمنتدى الصحافة الدولية. ويشارك المغرب في هذا المؤتمر ممثلا بكل من: أحمد اخشيشن المدير العام للهيئة العليا للاتصال السمعي البصري، ونادية صلاح رئيسة تحرير أسبوعية "L'Economiste" وممثلة مجموعة Eco-Médias وعضوة " الجمعية العالمية للصحف " (WAN)، وكمال لحلو مؤسس مجموعة "La Gazette du Maroc". ويخصص المؤتمر لأرباب المؤسسات الصحافية، في حين يخصص المنتدى لرؤساء تحريرها.

لا تنسونا ..! فقراءة الجرائد ليست حكرا على النخبة

صورة من جريدة "العلم" 3 يونيو 2006

عبرت جريدةAujourd'hui Le Maroc  (في عددها ليوم الجمعة 2 يونيو 2006) عن تخوف العديد من الصحافيين، خاصة العاملين منهم بالخليج العربي، من استبعاد قناة MEDI 1 SAT للصحافيين المغاربة، ومن اعتمادها بشكل كبير على الأجانب، واستنكروا كيفية تشكيل لجنة اختيار الطاقم الصحفي للقناة المرتقب انطلاقها في يوليوز المقبل، وطريقة عملها، وأوردت الجريدة شهادة للموريتاني محمد لامين (رئيس تحرير بقناة أبو ظبي) الذي توصل بدعوة لاجتياز الاختبار وتوصل من اللجنة، مثل عشرات آخرين، بعدم قبوله رغم أنه لم يتمكن من الحضور لاجتياز الاختبار.

ينظم كل من "المرصد من أجل حرية الصحافة والنشر والإبداع" و"الجمعية المغربية لحقوق الإنسان" و"النقابة الوطنية للصحافة المغربية" ندوة حول "حرية الصحافة بإفريقيا الشمالية"، وذلك يومي الثلاثاء 6 والأربعاء 7 يونيو 2006 بفندق فرح بالدار البيضاء.

تم يوم الأربعاء، 31 ماي 2006 بالرباط، تقديم نتائج بحث وطني أنجز لدى الصحافيين المغاربة من قبل المندوبية السامية للتخطيط، والرامي إلى التعرف على تصوراتهم لمستقبل المغرب عموما، والمشهد الإعلامي بصفة خاصة في أفق سنة 2030، وذلك في إطار برنامج المندوبية "آفاق مغرب 2030". وقد تمحور البحث، الذي شمل 402 صحفيا من مختلف وسائل الإعلام، حول توقعات مستقبلهم الاجتماعي والمهني وتصوراتهم لمستقبل البلاد. وأفادت نتائج البحث أن المشهد الإعلامي المغربي سنة 2030 سيتميز أساسا بتنوع كبير من حيث خيارات الكتابة وبضعف في التخصص (22.2 % سيختارون الكتابة في الثقافة والمجتمع، و13.9 % سيختارون السياسة، و8.7 %سيختارون الاقتصاد، و7 % سيختارون الرياضة). كما أبرزت هذه النتائج أن الوسائل الإلكترونية ستكون مهيمنة بالنظر إلى فعاليتها ومرونتها وبقدراتها على الانتشار. وفضلت أغلبية المستجوبين الاشتغال في وسيلة إعلام يومية، ومستقلة، وذات إشعاع دولي. كما فضلت الأغلبية الاشتغال على مواضيع تتصل بالحكامة، وبالتنمية البشرية والاجتماعية. وبخصوص سيناريو مستقبل المغرب اعتبرت الأغلبية أن المغرب سيسير في طريق التقدم.

Webmaster: Oulf@kr
E-mail: webmaster@adrare.net - Fax:21237263170