محيّرٌ أمر جهاز التلفزيون، يقرّب البعيد، ويبعد القريب. ظلّ ينقل لنا مشاهد الكوارث، من مختلف بلدان العالم البعيدة، حتى قست قلوبنا، وتحجرت لتكرار مآسيها. وعندما أصبح ينقل لنا مشاهد الكوارث من ربوع وطننا، وصور ذوينا، وهم يتمرغون في الأوحال التي خلفتها الأمطار الغزيرة والسيول، بعد أن جرفت أرزاقهم وممتلكاتهم؛ لم نشعر بأن بلواهم قريبة منا، مادامت لم تصبنا بعد. وكنا ننظر إليهم وكأنهم أهل بلاء جاز فيهم قول الزجال المغربي في المثل الشعبي:

خلّي اهل البلا في بلاهم لا ترفد معاهم لا تنزّل معاهم

وإيلا شفتي الواد ادّاهم  قُول: الله يكون معانا ومعاهم

ومادامت السيول لم تصل إلى أبوابنا، ف"الدنيا هانية والسما صافية والأرض واطية وربي هو الله". أما أحوال بعض المناطق المتضررة من الفيضانات، فهو كحال القصر الكبير قديما، حين كان يخترقها وادي لكسوس، فيجتاحها فيضانه في الشتاء، وبما أنها تشتهر كذلك بحرها الشديد في فصل الصيف، فقد قالوا عنها: "بحال اهل القصر، فالشتا مغروقين، وفالصيف محروقين".

وليس من حق أحد أن يحمّل أيا من المسؤولين مسؤولية الخسائر الناجمة عن السيول والفيضانات، والأضرار الجسيمة التي لحقت بالبنى التحتية. حاشاهم. فلو كان بإمكان رجال السلطة أن يعتقلوا الأمطار المسؤولة عن ذلك لفعلوا، ولربما جعلوها تعترف بمسؤوليتها عما خلفته من تخريب وذمار. وكما يقول المغاربة: "الله يجعل عذرنا شتا"، فعذر مسؤولينا فيما أصاب بنيات بعض المناطق هو "الشتا" (المطر). ولنستحضر قول الشاعر فوزي المعلوف في حق بلدية دمشق:

هل سيل يهدر جارفه   أو بحر يزخـر مزبده

أو وحل يغطس عابره   للرأس وما من ينجده

لـم تهمـله بلديتنـا حاشا حاشا ما أسرده

وإن لم نشاهد صورا لمحمد حصاد، والي جهة طنجة تطوان، يستحم في المياه التي غمرت المنطقة الصناعية مغوغة، كما فعل في صيف 2006 حين قاد وفدا من المسؤولين المحليين، تحت أشعة أضواء الإعلام الكاشفة، للاستحمام في الشاطئ البلدي لطنجة، في تحد لتقارير وزارتي البيئة والتجهيز، التي صنفت الشاطئ ضمن خانة الشواطئ غير الصالحة للاستحمام. فربما لأن الماء غير الماء، كما قالت الضفدعة، في المثل الأمازيغي الذي يعرفه حصاد جيدا. فقد ظلت الضفدعة تنط وتقفز بين الماء والأغصان، إلى أن وقعت في قدر من الماء يغلي على نار، وعندما أحست ب"الصهض" قالت قولتها المأثورة: "أمان ياضن أياد" (ماء آخر هذا) !



Webmaster: Oulf@kr
E-mail: webmaster@adrare.net - Fax:(212) 0537263170